صيغة PDF طباعة أرسل لصديقك

اكتشاف أسلوب حياة الرفاق من خلال مؤتمر الرفاق الجدد

 

إن حياة الفريق وأسلوب الحياة هما المحوران الأساسيان في حياتي على المستوى الشخصي، وهو ما عشته في هذين اليومين، هي خبرة حياتية تصلح أن يعيش بها أي إنسان طوال عمره.

 لأننا كنا فريق واحد من حوالى خمسة عشر عضواً من أماكن مختلفة، اتجاهات سياسية مختلفة، كنائس مختلفة ولكن يجمعنا مكان واحد وروح واحدة. كنا نكتشف بعض، نحاول أن نتواصل، أن نعرف بعض، أن نساند بعض. لم يكن هناك مسؤولين كثيرين، أو قد يكون كان هناك مسؤولين، ولكن كنا نعيش حياة الفريق هذه، الكل يعمل، الكل يشارك بأفكاره، بمقترحاته، بحياته. في يومين أدركت أننا مدعوين لنكون جماعة واحدة في كل مكان، لنعيش حياة شهادة للمسيح.

 

كنت منذ صغري أواظب على نشاط أغصان الكرمة، واليوم أنا أيضاً عضو فعال في النشاط. حياة الفريق، روح الفريق، مشروع الفريق، كلمات في أذني منذ ذلك الوقت. كانت في مرحلة ما عبارات وشعارات أسمعها لأتعلمها وأعيشها، ولم أكن أعرف أنها دعوة حقيقية وليست مجرد كلمات رنانة.

 

فهي دعوة بسيطة لأسلوب حياة بسيط.

ماريان منير


لمشاهدة صور اللقاء، اضغط على الرابط التالي: مؤتمر الرفاق الجدد - فبراير 2012

 

 

 




The comment section is restricted to members only.
 
 
Share on facebook

من معرض الصور