مع الأسرة
صيغة PDF طباعة أرسل لصديقك

تربية السلام      كمدخل إلى حضارة أقل عنفاً

بقلم ياسمين الرفاعي

 

عمت مصر وكثير من دول العالم ظاهرة لجوء بعض الأطفال والشباب وخاصة الذكور منهم إلى العنف عند ظهور نزاعات بينهم ويشهد على ذلك عدد الخناقات التي نسمع عنها ونراها في المدارس والشوارع والنوادي، ويجد الشباب - المسالمون منهم أيضاً - أنفسهم مجبرين على المشاركة في هذه الصراعات في بعض الأحيان وإلا اتهموا بالضعف أو النذالة.  وسواء نشأ النزاع لأسباب تافهة ومختلقة بهدف استعراض القوة أو نشأ كحل لمشكلة ما أو دفاعاً عن حق أو شرف، نجد في الحالتين أن الشباب الذين يشتركون في تلك الخناقات العنيفة يرونها وسيلة مقبولة ومشروعة لإثبات ذاتهم.    

 
صيغة PDF طباعة أرسل لصديقك

التربية من أجل التنمية المستدامة.. كلام كبير جداً جداً

بقلم سمر كرم

 

أصبحت الآن من خلال عملي كثيرة الاحتكاك بالمؤتمرات الدولية وبالمحافل الكبرى، حيث يلتقي كبار الساسة وصناع القرار في العالم، كما أصبحت ألتقي أيضاً بالكثير من المسئولين ورجال الإعلام وكل هؤلاء الذين يجيدون "بلعبة الكلام"، وأصبح من الصعب علي في الكثير من الأحيان أن أحكم على ما أشاهده، وأميز الحقيقي من الزائف.. وهو ما جعلني أتردد كثيراً كلما حاولت أن أبدأ في كتابة هذا الموضوع، حتى لا يتحول إلى بوق دعائي لا معنى له.. ولم أكن أريد أن يتحول كلامي أيضاً إلى مجرد تقرير صحفي ممل.. لا يضيف جديد..

 

 
صيغة PDF طباعة أرسل لصديقك

كيف أعيش علاقاتي مع أولادي في وقت المذاكرة: شهادتيَ حياة

 

إزاي بعيش الوقت ده؟ بحس إن عندي مسئولية أنا مش أدها ولازم كل شوية أقنع نفسي إن مش أنا اللي بمتحن. يعني لازم أحمّل المسئولية مش أحملها أنا.

وإن في الآخر المستقبل في يد ربنا. ده في حد ذاته تنازل عن كبريائي. يعني صحيح إنهم لونجحوا كويس، حيبقى مشهودلي إني أم شاطرة.

 طبعا التحديات كبيرة وخصوصا إن في الوقت ده كل الأخلاق الوحشة بتظهر.

لكني إكتشفت إن كل ما بقول إني واثقة فيهم وفي حكمهم النتيجة بتبقى أحسن من لوإنهلت عليهم بالتوبيخ لعدم قيامهم باللازم. (لكن مين يمسك أعصابه......محتاجة مجهود وضبط نفس وعلى فكرة ربنا بيلحق بشوية حكمة في الوقت اللازم لكن طبعاً لازم أكون نايمة كويس علشان ما أطلعش عصبيتي عليهم).

 
صيغة PDF طباعة أرسل لصديقك

الاستهلاكية: هل تسبب مشكلة في تربية الأطفال؟

بقلم سمر شنودة

 

تختلف أنماط الاستهلاكية من عصر لآخر ومن بيئة لأخرى. كما أنها تتأثر بدخل الفرد مقارنة بالجماعة التي يعيش فيها. فسلوك فرد غني نسبياً في جماعة فقيرة تجعله يميل إلى امتلاك سلع رفاهية أكثر من مثيله في مجتمع معتدل. وظروف مجتمعاتنا العصرية تشجع النزعة الاستهلاكية، ويساهم في ذلك بقدر كبير تطور الإعلام التجاري، فيحصل الأطفال - مثلهم مثل البالغين - على معلومات عن السلع المتوفرة في السوق، مما يكسب الطفل استقلالية أكبر في الأشياء التي يريد أن يحصل عليها، وتضيف من قوته الشرائية حتى ولو بطريقة غير مباشرة.

 

 
«البدايةالسابق111213التاليالنهايــة»

صفحة 13 من13
 
Share on facebook